ما هو ال DNS Leak؟

DNS Leak أو تسريب الـ DNS

حسناً, لدي حساب VPN, هذا كل شيء, الآن أكون قد فعلت كل ما بوسعي لحماية خصوصيتي, هذا صحيح أليس كذلك؟

بالتأكيد لا, هناك خطوة أخيرة وأساسية لكي تضمن لك خصوصية كاملة على الانترنت.

تغيير ال DNS. يجب الآن تغيير عنوان ال DNS الى ال DNS الخاص بشركة غوغل. أفضل من استعمال ال DNS لمزود الانترنت المحلي لديك.

لكي تعرف أهمية هذا, يجب أن تعرف ما هو ال DNS؟

ال DNS اختصار لـ Domain Name Servers, هي بمثابة دليل التلفونات الذي يحتوي على كل عناوين الانترنت وربطها بالعناوين الفيزيائية للمواقع كل حسب موقع استضافته Hosting.

ولكن لماذا هذا مهم؟

إذا كانت المعلومات المنقولة عبر شبكتك الآن آمنة فإن هناك ما زال ثغرة, حيث أنك عندما تكتب عنوان الموقع الذي تريد أن تدخل اليه فإنك لا تزال تستعمل سيرفر ال DNS الخاص بمزود الخدمة لديك, مزود الخدمة لديك يستطيع أن يعرف طبيعة تصفحك على الانترنت حتى مع استخدام VPN.

حسناً, ما هو الحل إذا؟

الحل, ببساطة, هو تغيير سيرفر ال DNS الخاص بك, ويتم هذا بأكثر من طريقة إما عبر نظام التشغيل لكل جهاز كمبيوتر لديك أو عن طريق تغيير ال DNS على الراوتر وبالتالي لا تحتاج لتغيير ال DNS على كل الاجهزة المتصلة بالراوتر, بالتأكيد الطريقة الثانية أفضل.

بعض برامج مزودين ال VPN تقوم بتحديد DNS خاص بها لكي تتجاوز موضوع تسريب ال DNS. وبالتالي لا يكون عليك تغيير اي شيء.